أثار صفقة نيمار مع سان جيرمان

جول تولك - فؤاد البصري آخر تحديث : 3‏/8‏/2018 3:15 م

تسبَّبت صفقة انتقال البرازيلي نيمار، إلى صفوف باريس سان جيرمان، الصيف الماضي، من برشلونة، مقابل 222 مليون يورو، في هزة كبيرة لسوق انتقالات اللاعبين.

صفقة نيمار.jpg (47 KB)

ودفعت الأندية، ثمن تلك الصفقة، بارتفاع هائل في أسعار اللاعبين، ما مهد لإبرام بعض الصفقات القياسية، لكنها لم تتجاوز حاجز 222 مليون يورو.

وأبرزت صحيفة "ماركا"، في تقرير لها، مدى نجاح صفقة نيمار، بعد مرور عام على انتقاله لسان جيرمان، لتحديد الطرف الفائز من عملية الانتقال، سواء اللاعب أو برشلونة أو النادي الباريسي.

برشلونة وتعويض نيمار

وتعاقد برشلونة في 2013، مع نيمار، ليكون خليفة ليونيل ميسي، لكن بعد 4 مواسم قرَّر نجم السامبا، الرحيل، وبرر انتقاله لسان جيرمان، برغبته في الهروب من ظل البرغوث، صاحب اليد العليا، في البلوجرانا.

وانتاب جمهور البلوجرانا، الشكوك حول قدرة النادي على تعويض لاعب بامكانيات نيمار على الرغم من المبلغ الكبير الذي أنعش به خزينة الفريق (222 مليون يورو).

وتعاقدت إدارة برشلونة، مع الفرنسي عثمان ديمبلي، من بوروسيا دورتموند، لكنه لم يقدم المنتظر منه حتى الآن، ثم استقدمت البرازيلي فيليب كوتينيو، في الميركاتو الشتوي الماضي.

خيبة نيمار

أما بالنسبة لنيمار، صاحب الـ26 عاما، فقراره لم يكن دقيقًا، فمع محاولات عديدة من زملائه، لتغيير وجهة نظره، وعلى رأسهم جيرارد بيكيه، الذي كتب تغريدته الشهيرة "سيبقى"، لكن بعد مرور عام، لا تزال الألقاب الدولية في رصيد نيمار كما هي، منذ رحيله عن البارسا.

الألقاب وحدها، لم تكن الدليل الوحيد على قرار نيمار غير المدروس، فقد جاءت الإصابة لتبعده من نهاية فبراير/شباط الماضي، حتى عاد مع انطلاق المونديال، وظهر تأثيرها عليه في البطولة وخرجت البرازيل من ربع النهائي، وهو ما تبعه خروج النجم البرازيلي من قائمة المرشحين للكرة الذهبية.

وبغض النظر عن الميزة التي اكتسبها نيمار في باريس، بزيادة راتبه السنوي، بجانب العائد المالي الذي حصل عليه والده، فإن الفائز الحقيقي من تلك الصفقة، قد يكون باريس سان جيرمان.

استفادة سان جيرمان

تكمن استفادة سان جيرمان، من الصفقة، في خطف واحد من أهم لاعبي كرة القدم، وثاني أفضل لاعب في برشلونة بعد ميسي، ومع ذلك جاءت الإصابة لتعطل مسيرته، في النصف الثاني من الموسم الماضي.

ويسير باريس سان جيرمان على خيط رفيع بعد تلك الصفقة، بسبب الاتهامات التي تلاحقه بخرق سياسة اللعب المالي النظيف، كما تنتظر عدة أطراف سقوطه.

كما حقق سان جيرمان، أرباح تسويقية بالجملة، بسبب شعبية نيمار، حيث أن مبيعات قمصان الفريق، قفزت بنسبة 78 بالمئة بقدوم نيمار، الذي استحوذ على 50 بالمئة من إجمالي المبيعات، يليه كيليان مبابي، بنسبة 23 بالمئة.




أثار صفقة نيمار مع سان جيرمان
كلمات دليلية
رابط مختصر
3‏/8‏/2018 3:15 م
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة "الحرية تي في" وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.